Facebook RSS
الصفحة الرئيسة رسالتنا ارسل مقالاً اتصل بنا

يلوكون الفخامة

 يلوكون بألسنتهم عبارات فخيمة من الكفاح المسلح والمقاومة وتحرير حيفا ويافا كما أشار أحد كبرائهم من أيام، وبلا قطران أبدا، وبلا وعي بادراك الفرص والتحديات، وبالقدرة والارادة، كما وعتها وثيقة حماس.
اتركوا الحقد الفصائلي والعصبوية، وانخرطوا في الفعل الميداني الناجز، وكونوا أسيادا بالوحدة دون تكلّفات التخوين والتكفير والتعهير، وتمنطقوا بالانجازات السياسية والميدانية فهي لفلسطين، وليست لهذا او ذاك، أفلا تنظرون أن الأشخاص زائلون وفلسطين باقية!

يحشر المرء مع من يحب

نشر بتاريخ: 2018-02-01
 

قيل في الحديث: ( يحشر المرء مع من يحب ), فهل يحشر الإنسان مع مَن يُعجَبُ بهم، كشخصيات المسلسلات, أو المغنيين أو مرشحي الرياسة او رؤساء ملحدين …؟
فالمرء يكون يوم القيامة مع من أحب، كما قال النبي صل الله عليه وسلم:
المرء مع من أحب .. متفق عليه.
وذلك لأن الإنسان إن أحب شخصاً فإنه مجبول على التأسى به والاهتداء بهديه.
فقد قال تعالى:
لَا تَجِدُ قَوْماً يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَوْ كَانُوا آبَاءهُمْ أَوْ أَبْنَاءهُمْ أَوْ إِخْوَانَهُمْ أَوْ عَشِيرَتَهُمْ . [المجادلة:22].
وقال النبي صل الله عليه وسلم:
المرء على دين خليله، فلينظر أحدكم من يخالل .. أخرجه أبو داود والترمذي.
والله تعالى أعلم.
وقد قال أحد الحكماء سابقا : الأشكال لاحقة بأشكالها كما أن الأضداد مباينة لأضدادها . وقال : من لم يرفع نفسه عن قدر الجاهل رفع الجاهل قدره عليه .
وأختم بختام من مسك بقول رسول الله صل الله عليه وسلم :
المرء مع من أحب … في عدة أحاديث صحاح في البخاري ومسلم وغيرهما :
عن عبد الله بن الصامت قال قال أبو ذر قلت يا رسول الله الرجل يحب القوم ولا يستطيع أن يعمل كعملهم قال:
أنت يا أبا ذر مع من أحببت قلت فإني أحب الله ورسوله قال فأنت يا أبا ذر مع من أحببت قال هاشم (الراوي) قالها له ثلاث مرات أنت مع من أحببت. لفظ رواية أحمد.
وعن أنس أنه قال جاء رجل إلى رسول الله صل الله عليه وسلم فقال يا رسول الله متى قيام الساعة فقام النبي صل الله عليه وسلم إلى الصلاة فلما قضى صلاته قال أين السائل عن قيام الساعة فقال الرجل أنا يا رسول الله قال ما أعددت لها قال يا رسول الله ما أعددت لها كبير صلاة ولا صوم إلا أني أحب الله ورسوله فقال رسول الله صل الله عليه وسلم:
المرء مع من أحب وأنت مع من أحببت فما رأيت فرح المسلمون بعد الإسلام فرحهم بهذا.لفظ الترمذي والحديث عند البخاري ومسلم وأحمد وغيرهم.
وعن ربيعة بن ناجذ قال قال علي كونوا في الناس كالنحلة في الطير إنه ليس من الطير شيء إلا وهو يستضعفها ولو يعلم الطير ما في أجوافها من البركة لم يفعلوا ذلك بها خالطوا الناس بألسنتكم وأجسادكم وزايلوهم بأعمالكم وقلوبكم فإن للمرء ما اكتسب وهو يوم القيامة مع من أحب. رواه الدارمي.
هذا الحديث يستخدمه المحبون للدلالة على عظمة كرم الله سبحانه وعطائه ويستخدمه الجهلة على دليل كراهة الناس – يسمونهم غير المسلمين.

و اخيرا احذروا اخواني و اخواتي من صحبة السوء التي قد توردكم الموارد .. احذروا جيدا .. فليس اعدائكم فقط من الجن وانما شياطين الانس هم اشد .. لانهم يعيشون بيننا وتربطنا معهم صلة اما صلة قرابة او صداقه.. فقد تجركم تلك العلاقات الى هاوية الشرك والعياذ بالله
قال تعالى:
وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلاً يَا وَيْلَتِي لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلانًا خَلِيلاً لَقَدْ أَضَلَّنِي عَنْ الذِّكْرِ بَعْدَ إِذْ جَاءَنِي وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِلإِنسَانِ خَذُولاً وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا وَكَذَلِكَ جَعَلْنَا لِكُلِّ نَبِيٍّ عَدُوًّا مِنْ الْمُجْرِمِينَ وَكَفَى بِرَبِّكَ هَادِيًا وَنَصِيرًا .27 سورة الفرقان

واتمنى ان تنتبهوا لمثل تلك الاشياء التي قد تقودكم اللى الشرك بالله .. ارجو ان تعوا ما تسمعوا و ما تنظروا ..والا تتبعوا فقط ما هو سائد .. فقط لتكونوا من المواكبين للتطورات و تذهبوا بعيدا مع مسميات التحضر ..قال عز وجل:
وَإِنْ تُطِعْ أَكْثَرَ مَنْ فِي الْأَرْضِ يُضِلُّوكَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ إِنْ يَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَإِنْ هُمْ إِلَّا يَخْرُصُونَ ( 116 ) إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ مَنْ يُضِلُّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ ( 117 ) سورة الانعام .

يُخْبِرُ تَعَالَى عَنْ حَالِ أَكْثَرِ أَهْلِ الْأَرْضِ مِنْ بَنِي آدَمَ أَنَّهُ الضَّلَالُ ، كَمَا قَالَ تَعَالَى :
وَلَقَدْ ضَلَّ قَبْلَهُمْ أَكْثَرُ الْأَوَّلِينَ 71 سورة الصَّافَّاتِ
وَقَالَ تَعَالَى :
وَمَا أَكْثَرُ النَّاسِ وَلَوْ حَرَصْتَ بِمُؤْمِنِينَ 103 سورة يُوسُفَ
وَهُمْ فِي ضَلَالِهِمْ لَيْسُوا عَلَى يَقِينٍ مِنْ أَمْرِهِمْ ، وَإِنَّمَا هُمْ فِي ظُنُونٍ كَاذِبَةٍ وَحُسْبَانٍ بَاطِلٍ ، ( إِنْ يَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَإِنْ هُمْ إِلَّا يَخْرُصُونَ ) فَإِنَّ الْخَرْصَ هُوَ الْحَزْرُ ، وَمِنْهُ خَرْصُ النَّخْلِ ، وَهُوَ حَزْرُ مَا عَلَيْهَا مِنَ التَّمْرِ وَكَذَلِكَ كُلُّهُ قَدَرُ اللَّهِ وَمَشِيئَتُهُ ، وَ ( هُوَ أَعْلَمُ مَنْ يَضِلُّ عَنْ سَبِيلِهِ ) فَيُيَسِّرُهُ لِذَلِكَ ( وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ ) فَيُيَسِّرُهُمْ لِذَلِكَ ، وَكُلٌّ مُيَسَّرٌ لِمَا خُلِقَ لَهُ .
واتخاذ كلمة الاعجاب هذه ليست بعذر مقنع لان كل شخص يحشر مع من احب يوم الحساب .
كما وورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم (من تشبها بقومً فهوا من هم )

وارجو ايضا ان لا تدعو للشيطان سبيلا لاغواكم..فقال صل الله عليه وسلم:
إن الشيطان يجري من الإنسان مجرى الدم.وقد اعترف إبليس لعنه الله أنه لا يدخل للإنسان إلا من خلال نفسه، قال تعالى في سورة إبراهيم:
وَقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الْأَمْرُ إِنَّ اللَّهَ وَعَدَكُمْ وَعْدَ الْحَقِّ وَوَعَدْتُكُمْ فَأَخْلَفْتُكُمْ وَمَا كَانَ لِيَ عَلَيْكُمْ مِنْ سُلْطَانٍ إِلَّا أَنْ دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ لِي فَلَا تَلُومُونِي وَلُومُوا أَنْفُسَكُمْ مَا أَنَا بِمُصْرِخِكُمْ وَمَا أَنْتُمْ بِمُصْرِخِيَّ إِنِّي كَفَرْتُ بِمَا أَشْرَكْتُمُونِ مِنْ قَبْلُ إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ.فلا تلومن يوم القيامة الشيطان لانكم انتم من سمحتم له بأغوائكم لابتعادكم عن الله و انشغالكم بملذات الدنيا ونعيمها التي الهتكم عن اخرتكم
و يقول تعالى:
وَمَن يَعْشُ عَن ذِكْرِ الرَّحْمَنِ نُقَيِّضْ لَهُ شَيْطَانًا فَهُوَ لَهُ قَرِينٌ * وَإِنَّهُمْ لَيَصُدُّونَهُمْ عَنِ السَّبِيلِ وَيَحْسَبُونَ أَنَّهُم مُّهْتَدُونَ * حَتَّى إذا جَاءَنَا قَالَ يَا لَيْتَ بَيْنِي وَبَيْنَكَ بُعْدَ الْمَشْرِقَيْنِ فَبِئْسَ الْقَرِينُ.
واخيرا :
كل امرء يحشر مع من أحب…
فمن هو حبك؟سؤالً نظن أننا نعرف جوابه….كلنا نقول أننا نحب رسولنا الكريم أو أننا نحب الله فوق كل شيء…..و لكن هل أنت صادق؟
هل تحب الله فوق كل شيء……ما دليلك؟ام انك تحب وتقدس فرد وهو لايعرف الدين اصلا ويعصي الله في حياته ويشرب المنكر ويعتنق اليبرالية والعلمانية بل ويفتخر بصورة مع الصهاينة أو تتزوج ابنته بواحد ليس من دينها ….
عليك أن تعلم أن العظمة هي لله و ليست لأحد غيره و اعلم أنه عندما يكون الله في قلبك فأنت لن تتوقف عن الصلاة له إن استطعت…. و هذا شيء جيلنا لا يفهمه….وأمر آخر كبير جداً لا نفهمه..وهو
تأكدت ان الله لن يدخل إلى قلبك و لن تمتلك حبه إلا إذا كان قلبك خالياً من أي حب سواه
نعم أي حب إلى الحب في الله فأنت تحب إخوتك في الله وأنت تحب الرسول صل الله عليه و سلم في الله و أنت تحب والديك و كل الناس و لكن في الله

ما رأيك الآن هل اقتنعت ام ماذا؟هل اقتنعت أن الله بعظمته لن يقبل أن تساويه في الحب مع أي مخلوق….تأكد من ذلك و تأكد أنك حين تؤخر الصلاة من اجل شيء سيء فأنت تحب ذاك الشييء أكثر من الله و تاكد أنك عندما لا تتبع سنة الرسول الكريم فأنت لا تحبه نعم لا تحبه و إذا لن تكسب شفاعته يوم أنت ستكون من أكثر المحتاجين لها….
وحذر الله تعالى عباده المؤمنين .
قال تعالى:
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلاَ تَمُوتُنَّ إِلاَّ وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ . 102 سورة آل عمران
يا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُواْ رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَاء وَاتَّقُواْ اللّهَ الَّذِي تَسَاءلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيباً .1 سورة النساء

وبالله التوفيق من قبلُ ومن بعد .

محمد بدر
Developed by