Facebook RSS
الصفحة الرئيسة رسالتنا ارسل مقالاً اتصل بنا

من قرارات المجلس المركزي

 
الفترة الانتقالية التي نصت عليها الاتفاقيات الموقعة في أوسلو والقاهرة وواشنطن لم تعد قائمة
تكليف اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير بتعليق الاعتراف بإسرائيل إلى حين اعترافها بدولة فلسطين 
جدد قراره بوقف التنسيق الأمني بكافة أشكاله وبالانفكاك من علاقة التبعية الاقتصادية التي كرسها اتفاق باريس الاقتصادي
أدان ورفض قرار الرئيس الأميركي اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارة بلاده إليها
تبني حركة مقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها ودعوة دول العالم لفرض العقوبات على إسرائيل
رفض أي طروحات أو أفكار للحلول الانتقالية أو المراحل المؤقتة بما فيها ما يسمى بالدولة ذات الحدود المؤقتة
رفض الاعتراف بإسرائيل كدولة يهودية

 

سفيرنا بتونس:مبادرة لعقد منتدى دولي تشارك فيه النقابات والحقوقيين الدوليين في اطار اعادة المصداقية للقانون الدولي

نشر بتاريخ: 2018-01-14
فلسطين-القدس-نقطة: أبرز ما قاله سفير فلسطين لدى تونس هايل الفاهوم، حول الدعاوى وجهت ضد مجرمي الحرب من قادة الاحتلال:
  هناك تحرك في إطار وضع استراتيجية فعل على الساحة الدولية لكشف جرائم الاحتلال الاسرائيلي ضد أبناء شعبنا، والممارسات التي تقوم بها تتناقض بشكل كامل مع القانون الدولي ومع القرارات الدولية.
  تم طلب تشكيل لجنة في الواقع، وهيئة لمراجعة كافة الاجراءات التي تقوم بها حكومة الاحتلال الاسرائيلي على ارض الواقع، ورفعها الى المحاكم الدولية، وهنالك مبادرة لعقد منتدى دولي تشارك فيه النقابات والحقوقيين الدوليين في اطار اعادة المصداقية للقانون الدولي، وكسر الجرائم التي تقوم بها حكومة الاحتلال.
  هنالك مبادرة لعقد مؤتمرات، لايجاد وسائل لدعم اهلنا في القدس، والتأكيد على عروبة القدس وانها هي العاصمة الابدية للشعب الفلسطيني.
  هناك حراك في إطار وضع استراتيجية شاملة، وهناك توافق كامل على هذا التوجه الاستراتيجي.

Developed by