Facebook RSS
الصفحة الرئيسة رسالتنا ارسل مقالاً اتصل بنا

من قرارات المجلس المركزي

 
الفترة الانتقالية التي نصت عليها الاتفاقيات الموقعة في أوسلو والقاهرة وواشنطن لم تعد قائمة
تكليف اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير بتعليق الاعتراف بإسرائيل إلى حين اعترافها بدولة فلسطين 
جدد قراره بوقف التنسيق الأمني بكافة أشكاله وبالانفكاك من علاقة التبعية الاقتصادية التي كرسها اتفاق باريس الاقتصادي
أدان ورفض قرار الرئيس الأميركي اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارة بلاده إليها
تبني حركة مقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها ودعوة دول العالم لفرض العقوبات على إسرائيل
رفض أي طروحات أو أفكار للحلول الانتقالية أو المراحل المؤقتة بما فيها ما يسمى بالدولة ذات الحدود المؤقتة
رفض الاعتراف بإسرائيل كدولة يهودية

 

"المطر الفلسطيني ولافتات العم سام" .. شغر د.أحمد الريماوي

نشر بتاريخ: 2018-01-13
قصيدة: "المطر الفلسطيني ولافتات العم سام"، كتبت في سبتمبر 1993، رفضا للموافقة على اعتماد الولايات المتحدة الوسيط الوحيد للمفاوضات . 
************************************************** **

 

المطر الفلسطيني .. ولافتات العم سام

(1)

من قمة الفرح المهدل فوق أنهار الوصايا

لاح برق العجب من وادي الشجن

 

يصغي إلى الرقص الفلسطيني

غرب حبال نشوته الأخيرة في السرايا

صوب ناقوس المحن

 

الرقصة الأولى .. اختبار للنوايا

الرقصة الأخرى .. انكسار للمرايا

 

إذ تدجن مسرح الأغوات ..

وهي تعد سابع رقصة بالبهلوانيات

ينشرها على سفح الخفايا ..

في الزوايا

 

مدركا سالوم ..

رأس المعمدان هو الثمن

 

ومرددا:

أن لا مفر

ليردد الباقون في الردهات ..

حقا لا مفر

***

(2)

عتبي على المطر الفلسطيني ..

ينشر لافتات العم سام

 

ويرش في ساح التباهي ..

كل ألوان الغرام

يميت أزهار العبر

 

يا صاح هيا:

هات لي كأسا جهارا

آن لي بوح الخبر

***

(3)

خوفي على المطر الفلسطيني

يشدو خارج السرب المغرد:

حول أسوار المنية

 

آه يا امرأة الشهيد

لمن يعد الدور؟

من سيخط نص المسرحية؟

 

من هو البطل الجديد؟

من الوليد؟

من الذي عزف النهاية ..

هز أوراق الشجر؟

 

شطب البداية ..

وهو يرثي سحر سمفونية الأحلام

عازفها ..

وناشرها ..

يجدف في فضاءات التفرد

يحتضر

 

يا سكرة الفتيات في الدانيد

يكسين البراميل التي لا غور بالسلفان ..

زركشة الخور

***

(4)

عيني على العصف الفلسطيني

متكئا على جميزة التاريخ

يرقب كل ذكرى للسواقي .. للعيون

 

يداه تعصر كرمة الموال

تكتب بالدموع ..

مغالق الآتي إلى وادي المآثر ..

تقتفي أثر الأثر

 

يمشي على صبار منهجه ..

يعيد البحث ..

يلتحف الخطر

 

فالعشق مبدؤه الشرر

والشوق ديدنه الظفر

***

 

(5)

عصفورة الأحلام ..

ترقد عند ساحل واقع سرق الحقيقة

فانهضي ..

لتجددي عزف الوتر

 

عصفورة الفجر هيا ..

آهتي تغلي ..

تبخر كل حبات المطر

تسري ضبابا ..

بل أهداب الحجر

 

يا واهبي مطر الحجر:

ألم تأطر بالمطر

أمل تفطر بالحجر

 

وسرى على جمر الوعود ..

وما انتظر

 

يا أخت يوشع لقنيهم ..

أن صولته قدر

***

(6)

زيتونة الزمن الشهيد

تلوح خلف سراب نظرتنا

رياح الحزن تلفحها

هنا شبح "يجد" غصون فرحتها

 

هنا ورق تحرق

ها هنا دمع ترقرق

 

آه يا زيتونة الزمن الشهيد:

تحصني بالحكمة الورقاء ..

من داء التتر

 

وتزنري عطر الثبات ..

وجذري ألق الدرر

***

 

(7)

لهفي على المطر الفلسطيني ..

منهمرا على الأوجاع

يمنح سورة الشهداء

بالنزر اليسير من الشعارات القديمة

في ملفات المزاد العالمي ..

وخلف آلام الصور

 

خوفي عليه إذا اندثر

في تيه ليت،

ولج لو

وغياهب المابين،

واللون الرمادي الأشر

***

 

(8)

يا حادي الشعر المحلق:

من يعي رجبا يرى عجبا ..

 

يرى الغزلان ..

في نادي التهافت

تحضن الغيلان

 

إن عجائب الدنيا تلوح أليفة

في ظل تغريب المبادئ

ظل تعليب الفكر

 

قلت انتظر:

للشعب ميزان ..

وللأحلام أوطان

وقلب الشعر بوصلة الرهان

***

 





-------------------------------------------------- ------------------------- 

* د. أحمد الريماوي 
شاعر وباحث وسياسي
              
عضو المجلس الوطني الفلسطيني 
رئيس اتحاد الكتاب والصحفيين الفلسطينيين بالسعودية
رئيس اللجنة الثقافية لمؤسسة القدس وشدوا الرحال 
عضو اتحاد المؤرخين العرب 

جوال: 8274 0069 9665+ 
هاتف: 1565 833 9663+ 
Developed by