Facebook RSS
الصفحة الرئيسة رسالتنا ارسل مقالاً اتصل بنا

من قرارات المجلس المركزي

 
الفترة الانتقالية التي نصت عليها الاتفاقيات الموقعة في أوسلو والقاهرة وواشنطن لم تعد قائمة
تكليف اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير بتعليق الاعتراف بإسرائيل إلى حين اعترافها بدولة فلسطين 
جدد قراره بوقف التنسيق الأمني بكافة أشكاله وبالانفكاك من علاقة التبعية الاقتصادية التي كرسها اتفاق باريس الاقتصادي
أدان ورفض قرار الرئيس الأميركي اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارة بلاده إليها
تبني حركة مقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها ودعوة دول العالم لفرض العقوبات على إسرائيل
رفض أي طروحات أو أفكار للحلول الانتقالية أو المراحل المؤقتة بما فيها ما يسمى بالدولة ذات الحدود المؤقتة
رفض الاعتراف بإسرائيل كدولة يهودية

 

ترامب لن يقدم صفقة العصر طالما العلاقة منقطعة مع السلطة

نشر بتاريخ: 2017-12-25

معا
اعلن التلفزيون الاسرائيلي الليلة نقلا عن البيت الابيض ان الرئيس الامريكي دونالد ترامب تراجع عن تقديم خطة سلام, وانه لا يوجد صفقة عصر.
ووصف التلفزيون الاسرائيلي التصريح بانه ليس اغلاق الباب فقط في وجه اي صفقة سلام وانما رمى المفتاح ايضا بحيث ان ترامب يتحول الى ظاهرة على يد نتنياهو, وان الاخير اخذ جائزيتن, الاولى اعلان القدس عاصمة اسرائيل, والثانية هو ضمان بقاء نتنياهو في الحكم.
واضاف التلفزيون الاسرائيلي ان هذه هدية كبيرة لرئيس الحكومة نتنياهو , والان نتنياهو تخلص من قضيتين حيث اخذ كل شيء مجانا دون ان يدفع اي ثمن لا للادارة الامريكية ولا للفلسطينيين ولا للعرب.
ونشر التلفزيون الاسرائيلي تقريرا عن تقييم الشاباك حيث قال رئيس الشاباك "ان الرئيس ابو مازن ضعيف جدا وبالتالي يجب عدم الضغط عليه لان اي هزة في الحكم فان حركة حماس سوف تستلم الحكم بكل سهولة وسيكون استبدال الحكم لصالح حماس واوصى بمواصلة التنسيق الامني مع الاجهزة الامنية الفلسطينية وقال ان الوضع مضلل جدا وغير مستقر" .
ونصح رئيس الشاباك الاسرائيليين باخذ الحيطة والحذر وخاصة (الوزراء والحكومة في اسرائيل) لا سيما ان العام الماضي تم منع 400 عملية نوعية كانت ستقع في اسرائيل.

Developed by