Facebook RSS
الصفحة الرئيسة رسالتنا ارسل مقالاً اتصل بنا

من قرارات المجلس المركزي

 
الفترة الانتقالية التي نصت عليها الاتفاقيات الموقعة في أوسلو والقاهرة وواشنطن لم تعد قائمة
تكليف اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير بتعليق الاعتراف بإسرائيل إلى حين اعترافها بدولة فلسطين 
جدد قراره بوقف التنسيق الأمني بكافة أشكاله وبالانفكاك من علاقة التبعية الاقتصادية التي كرسها اتفاق باريس الاقتصادي
أدان ورفض قرار الرئيس الأميركي اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارة بلاده إليها
تبني حركة مقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها ودعوة دول العالم لفرض العقوبات على إسرائيل
رفض أي طروحات أو أفكار للحلول الانتقالية أو المراحل المؤقتة بما فيها ما يسمى بالدولة ذات الحدود المؤقتة
رفض الاعتراف بإسرائيل كدولة يهودية

 

للقراءة // تقرير د.عزم بالوطنية الخامسة والاستاذ شلحت عن الرأي العام الاسرائيلي، والقراءة السريعة

نشر بتاريخ: 2017-12-24
فلسطين-القدس-نقطة: كما وصلنا من التعبئة الفكرية في حركة فتح


 الاخوات والاخوة مجموعة قائمة التعبئة الفكرية 

نرفق لكم كتاب العالم المعروف توني بوزان حول القراءة السريعة

 

كما نرفق لكم تقريرين الاول للكاتب أنطوان شلحت والثاني للدكتور أحمد جميل عزم فحيث يناقش الدكتور عزم في دراسته الهام  المرحلة الخامسة للحركة الوطنية الفلسطينية 

فانه يعددا المراحل الاربعة وينتقل لأفق جديد هو ضرورة الاحتفاظ بالرواية التاريخية الفلسطينية العربية المتعلقة بفلسطين باعتبارها أحد أهم أركان الوطنية الفلسطينية الشاملة لكل الفلسطينيين 

وبغض النظر عن مساحة دولة فلسطين المقصودة بأي حل، والتي لا تضر باعتبارها كيانا سياسيا بالمعطى الجغرافي التاريخي الأصيل في فلسطين الانتدابية،

 وهو إذ يشيرالى ما يسميه "تعزيز فكرة التنمية المقاومة" ذات الأفق التعاوني والشعبي فهو يناقش بوضوح مفاهيم الدولة والهوية والمواطنة والرواية ووحدة الشعب، 

وصولا لوضوح الموقف الفكري من الكيان المحتل.

 

 أما في دراسة أنطوان شلحت الهامة تحت عنوان "اسرائيل" 2017 الحلول المطروحة والسيناريوهات المؤثرة بالرأي العام الاسرائيلي، فانه وعبر مركز مدار للدراسات يعرض بوضوح لاستقواء الحكومة الاسرائيلية بالادارة الامريكية الجديدة التي تهمل خطر المستوطنات وتنحاز للرواية الصهيونية بشان القدس، والالتفاف حول القضية الفلسطينية من بوابة المؤتمر االاقليمي 

ويحذر من تحول نتنياهو ان تجاوز الفضائح الى "زعيم" لا يرد له كلام وبالتالي هيمنة اليمين على كل مناحي الحياة في "اسرائيل" 

وشلحت إذ يرى خيارات التسوية الاسرائيلية بمجملها لا تنجز التطلعات الفلسطينية وان بحدها الادنى فهو يرى الاجماع الصهيوني باتجاه كيان فلسطيني منقوص مقطع الاوصال يتعامل مع الضم والاستيطان والقدس عاصمة له وبلا لاجئين ومع سيطرة على الحدود الفلسطينية وفصل القطاع.

 

لجنة التعبئة الفكرية في مفوضية الاعلام والثقافة والتعبئة الفكرية لحركة فتح

ديسمبر 2017




***************************************************************************************************************************************************************************


ملخص لا يغني عن قراءة الكتاب:  

 القراءة السريعة: كيف تضاعف سرعتك في القراءة؟

 
تحقيق القراءة السريعة من الأهداف الصعبة التي يسعى لها مختلف القرّاء ولا يقدر كثيرون على تحقيقها. تعتمد مهارة القراءة السريعة على حيثيات خاصة عند كلّ شخص، فقد ثبت أن هناك بعض الأمور والخطوات التي تزيد من سرعة القراءة وتخلص من البطء دون التقليل من كفاءة عملية القراءة.

يستطيع أن ينطق الإنسان أكثر من 250 كلمة في دقيقتين، هذا يجعل القراءة السريعة ممكنة ولو كانت كلمة "سريعة" نسبية هنا.  

 
ما يعتقده العلماء حول القراءة السريعة:

تحتاج عملية القراءة إلى بعض العوامل الهامة، مثل أن يتم تركيز العين على كل الحروف الموجودة في الكلمة.

حتى يتمكن العقل من العمل على دمج الصور ومن أجل تشكيل بعض الكلمات المفهومة، يحتاج الأمر وقتًا، يمكن العمل على تقليله بالتدرّب على القراءة السريعة.  

 
يستطيع البعض أن يقرأ 250 كلمة في الدقيقة وأكثر، هذا ما يكون بمعدل صفحتين في الدقيقة. المجال مفتوح لك لتعمل على زيادة عدد الكلمات والصفحات التي تقوم بقراءتها، إذ لا حدّ أعلى يمكن الوصول له، والتدريب المستمر يجعل الزيادة طردية دومًا.
 

بالتوازي مع العمل على زيادة السرعة في قراءة الكلمات يكون من الضروري أن تزيد قدرتك على الفهم أيضًا للموضوع الذي تقوم بقراءته.  

هناك بعض العوامل التي تساهم في تعطيل قدرتك على القراءة بشكل أفضل، والتي يجب عليك التخلص منها.

 
للمهتمين بالقراءة السريعة، فيما يلي مجموعة خطوات ونصائح لكيفية زيادة سرعة القراءة إلى أقصى حدّ:

توقف عن النطق الباطن
تخلص من القراءة كلمة بكلمة
 اختر الوقت المناسب للقراءة
اقرأ كتاب "القراءة السريعة" لتوني بوزان
 
وفيما يلي تفصيل للخطوات السابقة:

1- توقف عن النطق الباطن

نطق الكلمات في باطنك يعمل على تعطيلك بشكل كبير أثناء القراءة، ويعدّ عقبةً في طريق تحقيق القراءة السريعة.

تختلف درجة استخدام النطق الباطني عند الأشخاص أثناء القراءة، وتتطلب هذه الطريقة الكثير من الوقت مما يشكل عقبة في طريق القراءة السريعة.  

التحكم والسيطرة على النطق هو المفتاح للوصول إلى سرعة القراءة القصوى مع المحافظة على فهم المادة المقروءة، وباتّباع تقنيات زيادة سرعة القراءة يمكن رفع عدد الكلمات في الدقيقة ليصل إلى 350 كلمة.
 
2- تخلص من القراءة كلمة بكلمة

القراءة كلمة بكلمة من أهم أسباب تعطيل القراءة وخفض سرعتها، كما أنها تؤثر على فهم المادة المقروءة وتقليل الفائدة المرجوة من قراءتها.

للوصول إلى القراءة السريعة يكون الحل بتدريب العين على الفهم وتتبع الأصبع الذي يمشي على الكلمات بشكل أفضل، بهذا تزيد القدرة على القراءة الواعية مع الاستيعاب دون قراءة كل كلمة على حده.

نقطة أخرى يجب مراعاتها؛ ألا يتم التركز على كل كلمة قد تمر عليها عينك، فالقارئ السريع عليه أن يتعلّم التنقل بين السطور بشكل أكثر احترافية.  


3- اختر الوقت المناسب للقراءة

عليك أن تختار الوقت الذي تكون فيه يقظًا منفتح الذهن لتصل إلى القراءة السريعة، القراءة في أوقات التعب صباحًا أو مساءً أو بعد الأكل مثلًا يشكّل عائقًا في وجه إنجاز القراءة بسرعة مناسبة في زمن قياسي باستخدام تقنيات حركة العين. 


4- اقرأ كتاب "القراءة السريعة" لتوني بوزان

النصيحة النهائية التي نقدّمها في هذا السياق هي اللجوء إلى كتاب القراءة السريعة لتوني بوزان الصادر عن مكتبة جرير. هذا الكتاب الذي يأتي كمرشدٍ لكل من يرغب بزيادة سرعة قراءته إلى درجة هائلة، وتحسين قدرته على الاستيعاب بالتزامن مع ذلك، عن طريق استخدام خدع تتعلق بحركة العينين والأصابع.  

 
ورابط الكتاب لتوني بوزان عن القراءة السريعة ها هو 



https://www.books4arab.com/2016/02/pdf_328.html

لجنة التعبئة الفكرية في مفوضية الاعلام والثقافة والتعبئة الفكرية لحركة فتح
Developed by