Facebook RSS
الصفحة الرئيسة رسالتنا ارسل مقالاً اتصل بنا

وصابروا

 اصْبِرُوا وَصَابِرُوا وَرَابِطُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ
صدق الله العظيم

الاردن: الموسم الثقافي لمجمع اللغة العربية يبحث "الكفاية اللغوية"

نشر بتاريخ: 2017-11-23
 
عمان-الغد- عقد مجمع اللغة العربية الأردني مؤخرا موسمه الثقافي الخامس والثلاثين تحت عنوان: "الكفاية اللغوية في مراحل التعليم العام".
وقال رئيس المجمع د.خالد الكركي في كلمة الافتتاح، إن "العربيّة التي نحن بحقّها مقصّرون! العربيّة التي علّمتنا أن بالشّام أهلي، وبغداد الهوى! ها هي في أزمة مجتمع عربي مأزوم بالهموم، مثقل بحروب القبائل والفصائل، ومتخلف عن حركة الحياة؛ العربيّة التي تحاصرها العاميّة، والأميّة، واللغات الأجنبية، والجامدون والجاحدون. كأنها تقول لنا: ولو أن قومي أنطقتني رماحهم." ثم تصمت، "تنصبُ للجرْسِ الخفيِّ سوامِعا".
وتابع الكركي، "أعرف أنّها أزمة أمّة يسوس معظمها رأس المال النفعي، والبورجوازيات التابعة، وبقايا آثار الاستعمار وتلاميذه. لكنّنا في حال أفضل إن تعلّمنا أن علينا تعليم الحرية للمضطهدين، وجعلنا الثقافة رسالة قوميّة، وحملنا اللغة إلى العالم كلّه، وها هو يغزونا فنصدمه بالعاميّة والفوضى الكلامية".
وقال "نحن ندرك فوضى التخطيط اللغوي الذي نحاول ضبطه في المجمع، ونعرف صلة ما ندرس بالهوية، والإبداع، والتعليم، والتعريب، لكنّنا نحتاج إلى طاقة جديدة من أجيال تناضل من أجل نصرة العربيّة، وتستطيع توظيف التقنية لصالحها، بل وتخوض معاركها ضد من تخلّوا عنها لصالح عاميتهم ومصالحهم".
وبدأت بعد حفل الافتتاح الجلسات، حيث تضمنت الجلسة الأولى التي ترأسها  د.عيد الدحيات مناقشة ورقة بحثية حول امتحان الكفاية في اللغة العربية قدمها أمين عام وزارة التربية والتعليم محمد العكور، وورقة بعنوان "محطات تقويمية (امتحانات عامة) لضبط الكفاية اللغوية" قدمها الدكتور سيف الدين الفقراء من جامعة مؤتة، وعقب على الجلسة الدكتور محمد عصفور.
واشتملت الجلسة الثانية التي أدارها الدكتور عبدالقادر عابد مناقشة ورقة بعنوان "الكفاية المعرفية بين النظرية والتطبيق في التعليم العام في الأردن" قدمها الدكتور سمير استيتية، وورقة بعنوان الكفاية اللغوية لدى خريجي التعليم العام، مفهومها ومستوياتها ومجالاتها قدمتها الدكتورة سهى نعجة من الجامعة الأردنية.
الجلسة الثالثة ترأسها د.إبراهيم بدران، وتضمنت بحثين: "الكفايات النحوية في التعليم العام: الأطر والتقويم" للدكتورة خلود العموش من الجامعة الهاشمية، و"تجريب امتحانات الكفاية في اللغة العربية وإيجاد خصائصها السيكومتريّة" للدكتور جهاد العناتي، وعقب عليهما الدكتور محمد زكي خضر. 
وتضمنت الجلسة الأخيرة التي ترأستها د.سرى سبع العيش بحثين: الأول للدكتور عيسى برهومة بعنوان "المعلم: تأهيله وتدريبه لتحقيق الكفاية اللغوية"، والثاني أعده د.زيد القرالة بعنوان "أهمية البيئة المدرسية: الإدارة والنظام المدرسي، ومرافق الأنشطة الثقافية والاجتماعية والرياضية في تحقيق الكفاية اللغوية"، وعقّب على بحثي الجلسة د.عبدالكريم الحياري.
Developed by