Facebook RSS
الصفحة الرئيسة رسالتنا ارسل مقالاً اتصل بنا

يكذب على فراش الموت!

 حتى وهو على فراش الموت لا ينفك "بيرز" يكذب ببجاحة حين يقول أنه حول فلسطين "أرضه/وطنه الأم؟؟!" لجنة! وأرض خصبة من مالحة!؟؟ بينما اليهودي "أحاد هاعام" عام 1891 قال: "ان البلاد -المقصود فلسطين-يصعب ان تجد فيها ارضا غير قابلة للفلاحة او لم تفلح بعد-واليكم النص من كتابه بعد وفاته ووصيته:
في عام 2016 وقع شيمون بيريز على وصيته وجاء في مذكراته: «أعتقد أن السلام أمر حتمي، لاني افهم اهميته، فهو الذي مكن روادنا من  إقامة وطننا الأم، وهو الذي دفعهم الى الابتكار وتحويل الاراضي المالحة إلى أراض خصبة، والصحراء إلى ارض تنتج الفواكه..؟!

كذب نتنياهو و"القومية"!

نشر بتاريخ: 2017-07-17
 نتنياهو لماكرون يكذب كما يتنفس ويدعي أن أن مصدر الصراع ((هو الرفض الفلسطيني للاعتراف بدولة قومية للشعب اليهودي والسماح لها الحياة بأمان!؟))
ان التسويق الصهيوني المستمر للرواية المخطوفة هذه دلالة على ارهاب فكري صهيوني مستمر للعالم، وتحت وقع 3 ارهابات قديمة: هما ارهاب انكار المحرقة وارهاب اللاسامية وقبلها ارهاب ادعاء الصلة بين أساطير التوراة وأرض فلسطين، وحاليا ارهاب رفض أي مما يقوله نتنياهو ذاته، فما يقوله هو المنزل من السماء أي كان وغيره حتى من الاسرائيليين زنادقة.
ارهاب نتياهو بالفكرة/الرواية المكذوبة (يحرفون الكلم عن مواضعه) يتقاطع مع الارهاب الميداني فروايته المكذوبة الجديدة هي تماما كما رواية علاقته هو (هو ومعظم الاسرائيليين من روسيا واوربا) بأرض فلسطين العربية وهي رواية تأتي نتيجة الفجوات بالعقل الصهيوني الذي يفترض ان العالم يلبس نظاراته هو فقط
ماكرون ونتنياهو في مؤتمر صحفي 16/7/2017
Developed by