Facebook RSS
الصفحة الرئيسة رسالتنا ارسل مقالاً اتصل بنا

من رسالة أهالي الأسرى الى (ترمب)

 نحن الفلسطينيين لدينا الكثير لنساهم به ونقدمه للعالم، فقد قدمنا نماذجا في المجالات كافة من داخل الأسر ومن خارجه وتواقون للحياة وشعبنا الذي قدم التضحيات لتحقيق حريته يحلم بيوم يكبر فيه أولادنا في وطن حر بأمن وسلام.
من رسالة أهالي الأسرى للرئيس ترمب
22/5/2017

التورابي: اللغة العربية ليست مصطنعة أو محنطة ومطلوب حل مشكلات تعلمها

نشر بتاريخ: 2017-02-07
طارق موسى - احمد شوشة
شهدت قاعة سهير القلماوى ضمن أنشطة كاتب وكتاب بمعرض القاهرة الدولى للكتاب مناقشة كتاب "صرف - تركيب اللغة العربية" للكاتب عبد الرازق تورابى وأدارها خالد منصور.

وقال مؤلف الكتاب المغربى عبد الرازق التورابى المتخصص فى اللغة العربية: حاولت من خلال هذا الكتاب تحقيق بعض الخصائص وعلى رأسها العلمية وأن يكون الموضوع متناولا بطريقة علمية من خلال الاستدلال العلمى كما حاولت أن أحقق من خلال هذا الكتاب من خلال المقارنة وهنا حاولت أن ألا أنغلق على صرف اللغة العربية ولكن قارنتها مع لغات أخرى وهذه المقارنة ستفتح آفاق جديدة من البحث وتصور الموضوع، كما حاولت من خلال هذا البحث التجديد، حتى يأتى هذا البحث بجديد ولا يكون مجرد بحث وفقط دون أن يقدم جديد.

وأضاف أن القضايا التى يتناولها الكتاب تتضمن المدخل العام والذى حاولت فيه أن أضع القارئ العربى فى الصورة حول البحث فى الصرف العربى ليكون بمثابة خريطة لتعريف القارئ بالدراسات والأبحاث والنظريات والأفكار والطروحات التى كانت فيما مضى وحتى اليوم فى مجال الصرف العربى، والباب الأول خصصته لتناول صرف الأفعال وتناولت فيه كل القضايا التى يثيرها الفعل فى اللغة العربية وصيغ الأفعال فى اللغة العربية، والتغيرات الحركية فى الأفعال والتى سعى البحث فى الكتاب أن يقدم تحليلا لها، فضلا عن معانى الصيغ، وخصص الباب الثانى بالأسماء فى اللغة العربية والصيغ الخاصة بها، والقضايا التى عالجها الكتاب بخصوص الأسماء هو الإعراب، والذى يمثل صعوبة فى الالتزام به.

وأوضح، أننى فوجئت فى إحدى زياراتى للولايات المتحدة بأن الباحثين الأمريكيين لهم اهتمامات ببنية اللغة العربية، مشيرا إلى أن الصرف العربى ليس عسيرا كما يعتقد البعض ولكنه يحتاج إلى من يستطيع أن يخرجه ويسهله، والصرف له منطق رياضى، فاللغة العربية ليست لغة مصطنعة أو محنطة، وإنما لغة حية ومتجددة ولها منطق رياضى يحكمها، فالصرف يلاحظ فيه أن كل شىء فيه يخضع لمنطق رياضى سهل، وهو ما يجعل تعلمها يسيرا، وعندما يقترب الباحث منها يجد أنها لغة سهلة وليست معقدة كما يبدو.

وأضاف أن اللغة العربية يجب أن توصف بالمقارنة باللغات الأخرى وهذا ما سيسهل تعلمها، فاللغة العربية ساحرة تسحر من يبحث فيها، وتجذب من يبحث فيها، ونتمنى أن يتم استثمار الأبحاث فى اللغة العربية فى التعليم الذى يوجد به العديد من المشكلات فى نظام تعليم اللغة العربية.
Developed by